الكورونا فيروس ليلي صائم نهارا مفطر ليلا “هيك عم يقنعونا”

كتب سامر رباطة عضو غرفة تجارة دمشق على صفحته بالفيس بوك :

بعد كل قرارات تخفيف الاحتراز من جائحة كورونا من قبل الفريق الحكومي واجب علينا ان نقيمها و نقيم النتائج لى ارض الواقع

الاسواق في النهار مكتظة رغم حرارة الطقس و عناء الصيام يمكن للمشاهد لمس اكتظاظ المواطنين في الشوارع و الاسواق و ان الفريق الحكومي اما لم تصله تقارير حقيقية عن ذلك او انه غافل ان هذا الاكتظاظ و التجمع لا يعبر عن عدم وعي المواطنين بل عن ابتلائهم بزمن محدد يجب عليهم ان يقضوا حاجياتهم مهما كلف الامر و انه ان ازلنا الحظر الليلي لن نكون قد تساهلنا في هذا الاجراء الاحترازي بل سنقوم بتخفيف العبء على الاسواق و من يرغب بالتسوق لديه اليوم بأكمله ليقضي حاجته دون ضرر او ضرار.

المصيبة ان من يصدر القرار لم يأخذ بعين الاعتبار طوابير الناس على النقل و المؤسسات و اسواق الخضار و الاسواق الشعبية في وضح النهار فهل الكورونا فيروس ليلي لا يهبط من السماء الا ليلا فوجب الاحتياط.

ان فتح الاسواق في الفترة المسائية سيؤدي الى تخفيف العبء و سيفتح المجال لانعاش الاقتصاد المحلي و ليس العكس وإن كان هم الفريق الحكومي الصحة اولا هو سيخفف هذا الازدحام النهاري لا شك في ذلك فالمتسوق مساء لن يتكبد العناء بالنزول نهارا و لن يشعر بأنه ملزم بوقت محدد ” يا بيلحق يا ما بيلحق” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق