حكوميات

وزير الكهرباء: نبحث عن بدائل وحلول لتحسين واقع الطاقة الكهربائية

 

 

أكد وزير الكهرباء غسان الزامل أن الوزارة تبحث بشكل مستمر عن بدائل وحلول لتحسين واقع الطاقة الكهربائية من خلال طاقتي الشمس والرياح مشيراً إلى توقيع عقد لإنشاء محطة تعمل بالطاقة الشمسية بمدينة الشيخ نجار الصناعية بحلب استطاعة 33 ميغا واط بمدة تنفيذ 18 شهراً كما يتم العمل في محطة الريستين باللاذقية وهي محطة غازية استطاعة 526 ميغا واط وسيتم وضع العنفة الأولى بالخدمة في تشرين الثاني القادم.

وناقشت لجنة الشؤون الاقتصادية والطاقة في مجلس الشعب اليوم واقع عمل وزارة الكهرباء والمؤسسات التابعة لها والصعوبات التي تعترض عمل هذه المؤسسات وآلية تعاطي شركات الكهرباء في المحافظات مع المواطنين وذلك بحضور الوزير الزامل ومديري المؤسسات التابعة للوزارة.

وأكد رئيس وأعضاء اللجنة ضرورة تطبيق عدالة التقنين بين جميع المناطق والإسراع بتأهيل محطة تشرين الحرارية في اللاذقية والمحطة الحرارية بحلب والتوسع بمشاريع الطاقة المتجددة وتعويض النقص في العدادات. وفي معرض رده على أسئلة واستفسارات أعضاء اللجنة أشار وزير الكهرباء إلى المباشرة بإعادة إصلاح وتأهيل محطة حلب الحرارية باستطاعة 400 ميغا واط بمدة تنفيذ 23 شهراً وسيتم وضع العنفة الأولى بالخدمة بعد 15 شهراً بينما تحتاج العنفة الثانية إلى 23 شهراً ويجري العمل على صيانة وتأهيل محطة تشرين الحرارية التي سترفد الشبكة بـ 400 ميغا واط إضافة إلى إعادة تأهيل وصيانة محطتي محردة وبانياس ووضعهما بالخدمة خلال العام الحالي لتحسين واقع الطاقة الكهربائية.

الاقتصاد اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى