أخبار الشركات

واقع الصناعة البلاستيكية باجتماع لغرفة دمشق وريفها ما بين الصعوبات وحاجة السوق

 

دخلت الصناعة البلاستيكية حياتنا وأصبحت حاجة نستخدمها في كل مكان واليوم تعاني هذه الصناعة من تحديات ارتفاع تكاليف الإنتاج في ظل الواقع الاقتصادي و تأثر هذه الصناعة من الحصار الجائر على سورية خاصة أنها تعتمد على استيراد المواد الأولية و لتحديد أهم هذه التحديات عقد الاجتماع الأول للجنة البلاستيك في مقر غرفة صناعة دمشق وريفها برئاسة الدكتور سامر الدبس رئيس الغرفة و بحضور الأستاذ محمد أكرم الحلاق أمين سر الغرفة ورئيس القطاع الكيميائي والمهندس محمد أيمن مولوي خارن الغرفة ومشرف لجنة البلاستيك و الأستاذ حسام الطير عضو مجلس الإدارة كما حضر الاجتماع السيد محمود المفتي أمين سر القطاع الكيميائي و كل من السادة رئيس وأعضاء اللجنة.

حيث استمع الدكتور سامر الدبس رئيس الغرفة خلال الاجتماع لهموم ومشاكل السادة مصنعي المنتجات البلاستيكية, ووعد بمتابعة جميع المواضيع المطروحة مع الجهات المعنية ليصار إلى تذليل كافة الصعوبات التي تعترض عمل المنشآت الصناعية.

الأستاذ محمد أيمن مولوي مشرف اللجنة أشار إلى أهمية عقد هذه الاجتماعات التي ترصد الغرفة من خلالها أهم المعوقات والمصاعب التي يعانيها السادة الصناعيون والتي ينتج عنها مصفوفة متكاملة تناقش مع الحكومة للوصول إلى الحلول الممكنة، وأوضح مولوي أن أهم المواضيع التي طرحت هي ما ينتج عن الحصار الاقتصادي على سورية الذي أدى إلى صعوبة استيراد المواد الأولية الخاصة بالصناعة البلاستيكية وهذه المصاعب زادت الأعباء على الصناعيين ورفعت تكاليف الانتاج كما نوه إلى مطالبة السادة الحضور بفتح أسواق تصديرية وإيجاد الحلول المناسبة لتسهيل نقل البضائع والمواد الأولية للمنتجات البلاستيكية ضمن المدن.

وفي ختام الاجتماع اتفق المجتمعون على تسمية السيد فواز الأوسطه حلبي رئيس لجنة البلاستيك لدى مديرية الجمارك كمندوب عن الغرفة بمهنة البلاستيك.

غرفة_صناعة_دمشق_وريفها / المكتب_الاعلامي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى