أخبار الشركات

في إطار دعمها لمشاريع المسؤولية الاجتماعية.. MTN ترعى حملة “زيرو كورونا ” لتخفيف آثار وباء كورونا على المجتمع

 

أعلنت شركة MTN سوريا بالتعاون مع مؤسسة “رياديون” للمسؤولية المجتمعية وجمعية الشباب الخيرية، عن رعايتها الرسمية لحملة “زيرو كورونا” لتعقيم عدد من المؤسسات والدوائر الحكومية والتعليمية في دمشق، والتي بدأت من شهر تشرين الثاني لعام 2020، وتستمر في عام 2021 لتشمل وتغطي أكبر عدد ممكن من المنشآت والأماكن المعرضة للفايروس.

انطلقت حملة التعقيم من مقر وزارة الإعلام، تلاها بعد أيام تعقيم النقطة الثانية وهي الهيئة العامة لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ومن ثم في آخر نقطة للحملة في عام 2020 في ثانوية جودت الهاشمي للذكور، بالإضافة إلى تعقيم جامعة الاقتصاد ومشفى الأمراض الجلدية وعدد من المدارس الحكومية في عدة مناطق داخل مدينة دمشق وريفها، بهدف الحد من انتشار الفيروس في ظل ارتفاع عدد الإصابات على مستوى البلاد.

تُعد مؤسسة رياديون للمسؤولية المجتمعية، مؤسسة تطوعية تُعنى بالعمل الإنساني في مجالات الصحة والخدمات الاجتماعية والمبادرات الثقافية والبيئية، وتكمن رسالة المؤسسة في تأسيس فرق تطوعية تحت إشراف فريق عمل المؤسسة وذلك بالربط مع المؤسسات والجهات الداعمة والعمل على نشر الريادة والعمل التطوعي في المجتمع.

السيدة نور مرتكوش، مدير دائرة العلامة التجارية والعلاقات العامة في شركة MTN سوريا، تحدثت عن هذه الرعاية فقالت: “انطلاقاً من الواقع المؤسف لتفشي جائحة كورونا وازدياد عدد الإصابات، وتزامناً مع الاجراءات الاحترازية التي قامت بها الدولة لمواجهة انتشار فيروس كورونا في أنحاء البلاد، كان من دواعي سرورنا في شركة MTN أن نقوم برعاية مشروع “زيرو كورونا”، كنوع من المساهمة في تقليص الأضرار المحتملة بسبب تفشي انتشار الفيروس في بلدنا الحبيب، وإيماناً بأهمية دعم كافة المبادرات والفعاليات التطوعية والتوعوية التي تهدف إلى نشر الوعي وثقافة التطوع بين فئات المجتمع كافة، وصولاُ لمجتمع ريادي قادر على تحدي العوائق والتحديات.

الجدير ذكره، أن المشاركة ورعاية حملة ” زيرو كورونا ” تندرج مع برنامج المسؤولية الاجتماعية، والذي يُركز على دعم العمل التطوعي ودعم فئة الشباب، وتحقيق الانجازات بالشراكة مع المؤسسات والجمعيات التطوعية، بهدف المساهمة في تطوير وتنظيم العمل التطوعي كواجب وطني وسلوك حضاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى