غرفة صناعة حلب تنجح بتصنيع “المنفسة” محلياً وهي قيد التجريب

في مبادرة هي الأولى من نوعها في سورية وضمن جهود القطاع الخاص للتصدي لفيروس “كورونا”، زفت غرفة صناعة حلب بشرى الى السوريين بإنتاجها جهاز تنفس اصطناعي (منفسة) لا يزال قيد التجريب على أن يعلن عنه فور نجاح تجريبه طبيا وهي التجربة الاولى من نوعها على مستوى سورية .

يذكر أن سورية بحاجة ماسة إلى أجهزة التنفس الاصطناعي قبل تفشي وباء “كورونا” في البلاد نظرا لقلة عددها لدى المشافي الحكومية والخاصة، والتي لا تتعدى ٦٥٠ جهازا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
Enable Notifications    Ok No thanks